اعتقلت الشرطة اليونانية 9 أتراك ينتمون لحزب التحرر الشعبي الثوري قبل تنفيذهم مخطط لاغتيال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالعاصمة اليونانية آثينا.

وذكرت صحيفة To Vima استناداً إلى مصادر أمنية أن المتهمين كانوا يخططون لهجوم على أردوغان مفيداً أن الشرطة اليونانية عثرت خلال الحملة الأمنية التي شنتها على قنابل يدوية وقاذفات صواريخ وزجاجات مولوتوف ومسودة تظهر تخطيطهم لمحاولة اغتيال.

وزعمت الصحيفة أن خطة اغتيال أردوغان حملت اسم ” العقرب” مشيرة إلى أن الخطة كانت تتضمن اطلاق الصواريخ من على جانبي الطريق أثناء مرور موكب أردوغان على أن يواصل أعضاء التنظيم الهجوم من خلف السيارة.

وأضافت الصحيفة أن قوات الأمن اليونانية تواصل العمل للعثور على قاذفات الصواريخ والذخيرة التي يُعتقد أنها مدفونة في أطراف جبل بارنيثا في شرق آثينا مؤكدة أن المواطنين الأتراك التسع الذين تم القبض عليهم أثناء مداهمة قوات الامن اليونانية لثلاث خلايا في آثينا نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي تم اعتقالهم وعرضهم على المحكمة.

وكان من بين المعتقلين عضو التنظيم حسن بيبار منفذ الهجوم على مقر حزب العدالة والتنمية ووزارة العدل في عام 2013 والذي اعتقلته السلطات اليونانية على خلفية تمريره مركب محمل بالأسلحة من جزيرة خيوس إلى تركيا.

تجدر الإشارة إلى أن أردوغان أجرى زيارة إلى اليونان قبل أسبوعين ليصبح بهذا أول رئيس تركي يزور اليونان بعد انقطاع دام 56 عاما.

زمان التركية