احتلت نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي شهدته تركيا، أمس الأحد، مساحة واسعة من تغطيات وسائل الإعلام في شتى أنحاء العالم.

بريطانيا

ففي بريطانيا، قدمت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، تغطية واسعة للاستفتاء على قنواتها التلفزيونية والإذاعية وموقعها على الإنترنت.

وخصصت صحيفة الغارديان الصادرة اليوم، عنوانها الرئيسي لنتائج الاستفتاء مع صورة من احتفالات المؤيدين للتعديلات الدستورية في إسطنبول، وأشار خبرها إلى أن التعديلات الدستورية التي تم إقرارها هي الأوسع نطاقا في تركيا منذ عام 1923.

ونشرت صحيفة التايمز في صدر صفحتها الأولى صورة لمحتفلين يلوحون بالعلم التركي ويحملون صورة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مستخدمة في عنوانها عبارة “موجة النصر”.

ألمانيا

وظهر اهتمام الإعلام الألماني بنتائج الاستفتاء على المواقع الإلكترونية للصحف التي لم تطبع نسخها الورقية اليوم بسبب إجازة “عيد الفصح”.

ونشرت مجلة “فوكس” في عنوانها المتعلق بالاستفتاء، كلمات لمواطن تركي يعيش في ألمانيا قال فيها “أردوغان قوي، ويجعلنا أقوياء”، وكتبت عن احتفال الأتراك بنتيجة الاستفتاء في الشوارع.

كما أفردت أهم صحف البلاد مثل “بيلد” و”سوددويتشا تسايتونغ” و”فرانكفورتر ألغاماينا تسايتونغ” و”دير شبيغل” مساحة هامة لأخبار الاستفتاء وتحليل نتائجه.

فرنسا

تابع الإعلام الفرنسي أخبار الاستفتاء منذ بدء عملية التصويت صباح أمس، وحتى إعلان النتائج، واحتفال المواطنين الأتراك في الشوارع ليلا.

وكتبت صحيفة “لوفيغارو” أن خروج نتيجة الاستفتاء لصالح إقرار التعديلات الدستورية، يعني بدء عهد جديد في العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

ونشرت “لوموند” دعوة الاتحاد الأوروبي لتحقيق إجماع وطني في تركيا، كما نشرت تحليلا لنتائج الاستفتاء.

السويد

استخدمت صحيفة “داغينز نيهاتار” عبارة “نصر تاريخي” في عنوان خبرها عن الاستفتاء، ونشرت خطاب أردوغان الذي شكر فيه الشعب التركي، واستخدمت النتائج التي نشرتها وكالة الأناضول لمشتركيها.

واستخدمت صحيفة “أفتونبلاديت” الأكثر مبيعا عنوان “نعم فازت بفارق ضئيل”، وقدمت قناة SVT التلفزيونية الحكومية بثا مباشرا من تركيا طوال اليوم.

إسبانيا وإيطاليا

نشرت الصحف الأكثر مبيعا في إسبانيا خبر الاستفتاء في صدر صفحتها الأولى، ومن تلك الصحف “إلبايس” و”إلموندو” و”لافانغارديا”.

وأفردت الصحف وقنوات التلفزة الإيطالية مساحة واسعة لتغطية أخبار الاستفتاء في تركيا.

النمسا

تجاوز اهتمام وسائل الإعلام النمساوية بالاستفتاء التركي اهتمامها بأخبار عيد الفصح، وتابعت عملية التصويت وإعلان النتائج لحظة بلحظة، خاصة أن عدد الناخبين الأتراك في النمسا يصل إلى 110 آلاف ناخب.

اليونان

حظي الاستفتاء باهتمام واسع في وسائل الإعلام اليونانية، ووضعت صحيفة “كاثيميريني” عنوانا لخبرها عن الاستفتاء “انتصار أردوغان في الاستفتاء الشعبي”، وكتبت أن نسبة تأييد التعديلات جاءت أقل من المتوقع.

واعتبرت صحيفة “إثنوس” أن أردوغان خرج من الاستفتاء بنصر وإن كان “محدودا”.

الولايات المتحدة

تابعت وسائل الإعلام الأمريكية عن كثب نتائج الاستفتاء على التعديلات الدستورية في تركيا.

ونشر موقع “سي إن إن” متابعة مستمرة للنتائج، تم تحديثها أولا بأول، ورصد تجمع المحتفلين بالفوز أمام مقر حزب العدالة والتنمية الرئيسي في أنقرة، قبل أن يلقي رئيس الوزراء بن علي يلدريم كلمته معلنا خروج نتيجة الاستفتاء لصالح التعديلات.

وركزت صحيفة “نيويورك تايمز” على التقارب الشديد بين نسبة المؤيدين والمعارضين للتعديلات الدستورية، مشيرة إلى طلب المعارضة إعادة فرز الأصوات.

وكالة الاناضول للانباء