في تسع نقاط.. الجنسية التركية للسوريين

بعد إعلان رئيس الجمهورية التركي اردوغان نية تركيا منح الجنسية السورية للراغبين بذلك أثناء برنامج إفطار شهر رمضان الماضي في مدينة كيليس الحدودية مع سوريا، ثار نقاش كبير بين الحكومة والمعارضة من جهة، وبين السوريين أنفسهم حول شروط الحصول على المنحة التركية.

أدناه تسعة نقاط حول الجنسية التركية وطريقة منحها للسوريين:

أولا:

سيتم منح الجنسية التركية للسوريين بعد النظر في المهن التي يعملون بها والمؤهلات التي يحملونها، وسيتم منح الجنسية التركية بهذه الطريقة فوراً ل30-40 ألف مواطن.

ثانياً:

تخطط الحكومة التركية لمنح الجنسية ل300 ألف مواطن سوري، إضافة إلى منح الجنسية التركية لعائلات هؤلاء الأشخاص.

ثالثا:

السوريين الحاصلين على الجنسية لن يمكنهم التصويت في أي انتخابات في السنة الأولى من الحصول على الجنسية التركية.

رابعاً:

بحسب القوانين الحالية، فإن الجنسية التركية تمنح للاجانب الذين بقوا في تركيا خمس سنوات فأكثر، إلا أنه من المتوقع أن يجري تعديل على القانون من أجل السوريين الذين سيحصلون على الجنسية.

خامساً:

المخابرات الوطنية التركية ستتولى التدقيق في الجانب الأمني للمواطنين الذين سيحصلون على الجنسية.

سادسا:

ستسّهل الجنسية التركية لرجال الأعمال السوريين الراغبين بالإستثمار في تركيا.

سابعا:

بعض الشخصيات المعارضة سيوفر لها الحماية من خلال الجنسية، ومن الممكن الإستفادة من هذه الشخصيات في الجانب الإستخباراتي في تركيا.

ثامناً:

ستعمل السلطات التركية على تغيير الإنطباع السلبي الموجود لدى الرأي العام حول منح السوريين الجنسية التركية.

تاسعاً:

سيتم اتخاذ خطوات أخرى في هذا المجال مثل منح الجنسية لأصحاب العقارات والإستثمارات، حيث تهدف الحكومة إلى منح الجنسية لأصحاب رؤوس الأموال ليستثمروها في تركيا بدلاً من الدول الأوروبية.

يني شفق