تفقد رئيس الأركان التركي خلوصي أقار، وقادة قواته البرية والجوية والبحرية، أمس الأحد، السفن الحربية التابعة لأسطول بلاده بقاعدة “أقسار” في بحر إيجه.

وتأتي هذه الزيارة بعد أيام قليلة من التوتر المتصاعد في العلاقات بين تركيا واليونان على خلفية رفض محكمة يونانية تسليم 8 ضباط انقلابيين إلى القضاء التركي في قرار وصفته أنقرة بـ”السياسي” وأكدت أنه سوف يؤثر بشكل كبير على العلاقات بين البلدين، كما هددت بأنه يمكن أن يؤدي إلى إلغاء اتفاقية إعادة قبول اللاجئين.

وقال بيان صادر عن رئاسة الأركان إن أقار ومرافقيه استقلوا بعد ذلك زورقين هجوميين وتفقدوا منطقة جزيرة قارداق الصخرية التركية في بحر إيجة والواقعة بالقرب من جزر يونانية حسب ديلي صباح.

وأكد رئيس الأركان خلال جولته أن القوات المسلحة التركية مستمرة في حماية حقوق ومصالح تركيا وشعبها برا وبحرا وجوا.

وشدد على أن القوات المسلحة التركية قوة مؤثرة ورادعة في المنطقة.

تركيا بالعربي