أرسلت وزارة العدل التركية، كتاباً إلى الشرطة الدولية “الإنتربول”، يتضمن طلب توقيف بالنشرة الحمراء، ثمانية عسكريين، شاركوا في المحاولة الانقلابية الفاشلة في تموز/ يوليو الماضي وفروا إلى اليونان.

ووفقاً لمعلومات حصلت عليها الأناضول من مصادر مطلعة، فإن الوزارة أرسلت كتاباً يتعلق البحث بالنشرة الحمراء عن الانقلابيين الثمانية الذين فروا إلى اليونان، ولم يتم تسليمهم بعد طلب تقدمت به تركيا.

وأصدرت محكمة الصلح الجزائية الـ12، في إسطنبول، أمس الخميس، قرار غيابيا، بحبس 8 عسكريين أتراك شاركوا بمحاولة الانقلاب الفاشلة منتصف تموز/ يوليو 2016، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى اليونان.

ويأتي قرار المحكمة التركية، استجابة لطلب تقدمت به النيابة العامة في إسطنبول، من أجل توقيف العساكر المذكورين، بعد قرار سابق أصدرته المحكمة العليا في اليونان، أمس ، يقضي بعدم تسليم الفارين الثمانية إلى أنقرة.

وقررت المحكمة مخاطبة الجهات المختصة من أجل إصدار مذكرة توقيف بحق العسكريين، لدى الشرطة الدولية (الانتربول).

وكانت مروحية عسكرية تركية، حطّت في اليوم الثاني لمحاولة الانقلاب، في مدينة “أليكساندروبولي” اليونانية، وعلى متنها 8 أشخاص من منتسبي منظمة “الكيان الموازي”، التي يتزعمها فتح الله غولن، شاركوا في تلك المحاولة.

وكالة الاناضول للانباء