أكّد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الجمعة، أن بلاده لم ولن تتخلى عن أهالي مدينة حلب السورية مهما كان الثمن.

جاء ذلك في سلسلة تغريدات نشرها أردوغان عبر صفحته الرسمية على”تويتر”، باللغات التركية والعربية والانجليزية، حول عمليات الإجلاء المستمرة في حلب بجهود تركية.

وقال أردوغان: “تركيا لم ولن تتخلى عن أهالي حلب مهما كان الثمن. وسنقوم بكل ما في وسعنا من أجل إنقاذ الأرواح ولو لفرد واحد”.

وأضاف: “إن وقف إطلاق النار واستمرار عمليات الإجلاء في حلب عقب جهود تركيا المكثفة من شأنه أن يمثل آخر أمل للأبرياء في حلب”.

وناشد الرئيس التركي، جميع الأطراف والمجتمع الدولي بالالتزام والدعم لهذا الاتفاق وإجلاء النازحين.

وبدأت أمس الخميس، عملية إجلاء مدنيين وجرحى، من مدينة حلب، بموجب اتفاق لإطلاق النار، تم التوصل إليه الثلاثاء الماضي بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة، بوساطة تركية.

ويأتي اتفاق وقف إطلاق النار في حلب، بعد حصار خانق وقصف مكثف للنظام السوري وحلفائه على الأحياء شرقي حلب، دام نحو 5 أشهر وأسفر عن مقتل وجرح المئات.

وكالة الأناضول للأنباء