تمكن ثمانية مرشحين من أصول تركية، من الدخول إلى البرلمان ، في الانتخابات المحلية للعاصمة الألمانية برلين، التي أجريت أمس الأحد.

وحصل كل من “دريا تشغرال”، و”ديلاك كولاط”، و”أوركال رادزيول”، المرشحون عن حزب “الاشتراكيين الديمقراطيين” على أعلى نسبة في إنتخابات البرلمان المحلي لبرلين، بحسب النتائج الرسمية التي أعلنتها لجنة الانتخابات في العاصمة الألمانية.

كما حصل كل من “جنان بيرم”، و”طرغت ألتوغ”، و”فاطوش توباج”، المرشحين عن حزب “الخضر”، و”أمينة دمير بوكان-وانغر” عن حزب “الاتحاد المسيحي الديمقراطي”، و”هاكان تاش” عن الحزب “اليساري”، على عضوية البرلمان المحلي لبرلين.

وكان حزب “البديل من أجل ألمانيا” اليميني المتطرف حصل على 14.2% في الانتخابات المحلية للعاصمة برلين، التي أجريت أمس الأحد، وفقا لنتائج رسمية غير نهائية، أعلنتها لجنة الانتخابات في برلين.

و حصل حزب “الاشتراكيين الديمقراطيين” على أعلى نسبة في الانتخابات، حيث فاز بـ 21.6% من الأصوات، إلا أنه تراجع 6.7% مقارنة بالنتائج التي حققها في انتخابات ولاية برلين عام 2011.

وتراجع حزب ميركل “الاتحاد المسيحي الديمقراطي”، بنسبة 5.7% مقارنة بنتائجه في الانتخابات السابقة، ليحصل على 17.6%، فيما تعد نتائج الإنتخابات المحلية لحزبي “الاشتراكيين الديمقراطيين”، و”الاتحاد المسيحي الديمقراطي”، الأسوأ من نوعها، منذ الحرب العالمية الثانية.

وتمكن الحزب اليساري من زيادة نسبة أصواته 3.9%، ليحصل على 15.6% من الأصوات، فيما تراجع حزب الخضر 2.4% ليحل في المرتبة الرابعة بعد حصوله على 15.2% من الأصوات.

وتمكن الحزب الديمقراطي الحر من دخول مجلس الولاية مرة أخرى بعد خمس سنوات، حيث حصل على 6.7%، متجاوزا عتبة الـ 5% اللازمة لدخول المجلس.

ووفقا لهذه النتائج سيحصل الاشتراكيون الديمقراطيون على 38 من مقاعد مجلس ولاية برلين، والاتحاد المسيحي الديمقراطي على 31 مقعدا، و27 مقعدا للحزب اليساري، ومثلها للخضر، فيما يحصل حزب البديل من أجل ألمانيا على 25 مقعدا، والحزب الديمقراطي الحر على 12 مقعدا.

وكالة الاناضول للانباء