أوقفت قوات الأمن التركية، البارحة الأحد، عنصرين اثنين من تنظيم “داعش” في ولاية شانلي أورفة جنوبي البلاد، يرتديان سترتين مفخختين، كانا يعتزمان القيام بعمل إرهابي، بحسب مصادر أمنية.

وقالت المصادر التي فضل عدم الكشف عن هويتها للأناضول إن فرقًا تابعة لفرع الاستخبارات ومكافحة الإرهاب بمديرية أمن شانلي أورفة، تلقت بلاغًا بشأن عبور اثنين من عناصر (داعش) من الأراضي السورية إلى بلدة أيوبية مرورًا ببلدة أقجه قلعة بالولاية.

وأضافت أن الارهابيين كانا يحملان بحوزتهما كمية من المتفجرات، مشيرة أن قوات الأمن راقبتهما في البلدة وتمكنت من إلقاء القبض عليهما أثناء قيامهما بتحميل المتفجرات على متن شاحنة صغيرة.

ولفتت أن فرق الأمن عثرت بحوزة الإرهابيين على 24 كيلوغرام من مادة “تي ان تي” المتفجرة، وقنابل مصنوعة يدويًا، وذخائر مدفعية، وقنابل يدوية، وأسلاك كهربائية، وأدوات أخرى كانوا يعتزمون استخدامها في العمل الإرهابي.

وكالة الاناضول للانباء