يعد الفلفل الأحمر الحار شيئاً لا يمكن أن يتناز ل عنه السكان المحليين في مدينة شانلي أورفة جنوب شرق تركيا.

ويحتل الفلفل مكانته لدى البائعين بعد رحلة طويلة وشاقة في تحت أشعة الشمس الحارقة، حيث تعتاش العديد من العائلات في قرى المدينة من بيع الفلفل الحار، حيث يقوم النساء والأطفال على وجه الخصوص بغسله في البيت أو الحديقة، ثم تنظيفه بنزع سيقانه وما علق به من أوساخ.

وينضج الفلفل الحار تحت أشعة الشمس في درجات الحرارة المرتفعة، وبعد أن يتم تقطيعه بالإيدي، يمرر في آلات لهرسه، ثم يوضع على النايلون لفترة من الوقت.

ويتم تغيير  مكانه خلال ساعات النهار ليجف تحت أشعة الشمس. وبعد أن يصبح لونه أغمق يتم سحبه من الآلات ويتم مزجه مع زيت الزيتون فيكتسب بريقاً وطعماً ليس له مثيل.

وبعد هذه الرحلة الشاقة والمتعبة تتزين موائد الطعام بمسحوق الفلفل الأحمر، والذي يطفي على المائدة مذاقا خاصا.

13653117_1051890454930520_2744590251695512013_o-1024x682 13913875_1051890648263834_2170052221167860089_o-1024x682 13913942_1051890664930499_1312353877137486824_o-1024x682 13914046_1051890548263844_2758685478686237112_o-1024x682 13914126_1051890661597166_770923867939566943_o-962x640 13920033_1051889971597235_6045279797056607257_o-1024x682 13920215_1051890558263843_2313401790156396717_o-1024x682 13920466_1051890751597157_4691672056085563479_o-1024x682 13925767_1051890458263853_7962579751817482022_o-1024x682 13937845_1051890741597158_5227945067271535165_o-1024x682 13937941_1051890318263867_5743098962159585160_o-1024x689 13938273_1051890228263876_3374921034627076529_o-1024x682 13958055_1051889918263907_4737644401246757762_o-1024x688 13958267_1051890404930525_6511998858194365320_o-1024x682 13958267_1051890688263830_8050519218482104514_o-1024x682 13975513_1051890611597171_9185885729569349366_o-1024x682 13987384_1051890168263882_6068408039126544119_o-1024x682 13988011_1051890844930481_2341886143911531355_o-1024x682 13988236_1051890891597143_9078659282618336891_o-1024x682 13995455_1051890828263816_9069033718856652357_o-1024x682

تي ار تي العربية