أجرت وزارة التربية التركية، اليوم الجمعة، تعديلًا يتيح للطلاب السوريين الذين يمتلكون بطاقة الحماية المؤقتة، متابعة دراستهم في للسنة الدراسية 2016-2017 في الثانويات المهنية التابعة للوزارة، حسب الشواغر.

وأضاف البيان الذي وصل الأناضول نسخة منه، أن التعديل الذي أجرته الوزارة، يتيح للطلاب السوريين الذين أتموا دراسة المستوى الأول من برنامج تعليم اللغة التركية (Türkçe Seviye A1) في مراكز التربية الشعبية بالولايات التركية (Halk Eğitim Merkezleri)، أو أولئك الذين يتمكنون من النجاح في اختبار المستوى الأول للقراءة والكتابة باللغة التركية، الالتحاق بالصف التاسع في ثانويات الأناضول المهنية والتقنية التابعة لوزارة التربية.

وأشار البيان أن التعديل المشار إليه يتيح للطلاب السوريين الذين لا يعرفون اللغة التركية من الالتحاق بالصف التاسع في ثانويات الأناضول المهنية والتقنية، بشرط تعلم اللغة التركية خلال الفصل الأول للسنة الدراسية 2016-2017 في إطار برنامج لتعليم اللغة التركية ستعده الوزارة ضمن الثانويات.

ووفق البيان فقد أتاح التعديل للطلاب السوريين الذين لم يتمكنوا من التسجيل في الثانويات المهنية والتقنية أو أولئك الذين لا يرغبون بالتسجيل في ثانويات التعليم المفتوح، التسجيل في “برنامج التدريب المهني” في إطار المبادئ والإجراءات ذات الصلة، بشرط أن يكونوا قد أتموا دراسة المستوى الأول من برنامج تعليم اللغة التركية المشار إليه.

وأشار البيان إلى أن وزارة التربية، أرسلت إلى مديريات التربية في الولايات التركية كتابًا رسميًا يحدد المبادئ والإجراءات المتعلقة بقبول الطلاب السوريين الذين يحققون الشروط المطلوبة، في ثانويات الأناضول المهنية والتقنية، ومراكز التدريب التقني، وثانويات الأناضول متعددة البرنامج التخصصية، وثانويات التعليم المفتوح المهنية، حسب الشواغر.

إلى ذلك، أشار البيان إلى أن وزارة التربية التركية، استكملت التجهيزات اللازمة من أجل تقديم التدريب المهني لما يقرب من 100 ألف طالب سوري تحت الحماية المؤقتة في تركيا، اعتبارًا من العام الحالي.

يني شفق