تقدم بلدية مدينة قونيا دروساً في اللغة التركية ودروساً مهنية للاجئين السوريين في مدينة قونيا وسط تركيا، وذلك بحسب البروتوكول الموقع بين البلدية وجمعية الهلال الأحمر التركي.

وإلى جانب اللغة التركية؛ يمكن للاجئين الاستفادة من دروس في الطبخ والأعمال اليدوية والخياطة.

وقال رئيس بلدية قونيا طاهر أقيوريك: “إننا نعمل على تقليل مشاكل السوريين؛ وفي هذا المنظور نقوم بتنظيم دروس في التعليم المهني واللغة ودروس خاصة للأطفال. وحالياً يستفيد من الدروس 550 شخصاً”.

وصرح المدرس في جمعية الهلال الأحمر التركي، فيدات فرات: “أعطيت دروساً مشابهة في مخيمات اللاجئين بمدينة شانلي أورفة، بهدف مساعدة السوريين في الاندماج فيالمجتمع التركي؛ والآن أنا أدرس هنا للهدف نفسه”.

صباح التركية