قالت الممثلة التركية، بشرى أيايدن، التي ارتدت الحجاب منذ شهرين فقط، إنها كانت تريد أن ترتديه منذ صغرها.

ونقلت صحيفة “حريت” التركية إن “أيايدن” أكّدت أن قرار ارتداء الحجاب، ليس له أي علاقة بآخر أفلامها “النار”، مشيرة إلى أنها كانت تريد أن ترتديه منذ الصغر، ولكن مع دخولها عالم الفن في عمر الـ8 سنوات، أخذت حياتها مجرى آخر.

وتابعت أيايدن أنها مع تقدّم العمر، بدأت في محاسبة نفسها، مؤكّدة أنه رغم كون أهلها ليسوا محافظين، إلا أنهم لم يعترضوا على قرار حجابها، فلم تتلق أي رد فعل سلبي منهم أو من المحيطين بها.

وأوضحت أيايدن في تصريحات لها، أمس السبت، خلال مشاركتها في العرض الأول لفيلمها “النار”،  أنها بعد الحجاب، تعلمت الصبر والشكر، وبالتأكيد لا رجوع عن هذا القرار.

وأشارت الصحيفة التركية إلى أن أيايدن التي تجسد دور “ألينا” المجبرة على الزواج في أحدث أفلامها “النار”، تستعد لتطل على جمهورها مرة أخرى في سبتمبر هذا العام، من خلال فيلم جديد تحت اسم “Siccin 3”.

وبشرى أيايدن من مواليد عام 1994 في العاصمة التركية أنقرة، وبدأت حياتها الفنية مبكرا، في عمر الـ8 سنوات، ومن أبرز أعمالها مسلسلات “جانان، تذكر يا حبيبي، أفضل أصدقائي، الرؤية الزرقاء، وادي الذئاب”.

تركيا بوست