عثر خفر السواحل التركي على جثة طفلة سورية تدعى سنا «4 سنوات» على شاطئ البحر في منطقة موغلا التابعة لولاية بدروم بعد أن قذفتها أمواج البحر إلى الشاطئ.
وذكر خفر السواحل، في بيان، مساء الاثنين، أن قاربًا كان يقل عددا من المهاجرين تعرض للغرق وفقد 15 شخصا كانوا على متنه.
وعثرت القوات على جثة الطفلة سنا على الشاطئ بعد أن تقاذفتها الأمواج إلى شاطئ منطقة شوكات التابعة لولاية بدروم ونقلتها إلى مستشفى بدروم الحكومي.
وتعرفت والدة الطفلة على جثة ابنتها في المستشفى، حيث كانت الأم من بين الناجين من القارب.
ومنذ أشهر قليلة وفي حادث مماثل عثر على طفل سوري يدعى إيلان لفظه البحر إلى شواطئ تركيا بعد أن غرق القارب الذي كان يحوي عائلته التي كانت تحاول الهرب من الجحيم السوري، وحينها تحولت صورة الطفل إيلان إلى رمز لمعاناة اللاجئين السوريين وتركت أثرها في الرأي العام العالمي.

 

البلد