نفذت طائرات التحالف الدّولي التي تقودها الولايات المتحدة الأمريكية مساء هذا اليوم غاراتٍ مكثّفة على التلال المطلة على مدينة جرابلس السورية المتاخمة للحدود التركية والتي تستهدفها عناصر حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري (PYD).

وجاءت هذه الغارات بعد أن أعطى الوفد الأمريكي الذي زار أنقرة مؤخراً برئاسة ممثل الرئيس باراك أوباما لشؤون محاربة تنظيم الدّولة (داعش) “جون إيلين”، وعوداً للجانب التركي بعدم اقتراب عناصر تنظيم (PYD) من هذه المدينة.

وأفاد شهود عيان من مدينة جرابلس السورية أنّ عناصر تنظيم (PYD) تتمركز منذ مدّة على الضفة المقابلة لنهر الفرات والمطلة على مدينة جرابلس، مشيرين إلى أنّ التنظيم يينوي السيطرة على تلك التلال لاحكام سيطرتها على الضفة الغربية لنهر الفرات.

الجدير بالذكر أنّ الوفد الأمريكي قدّم تطمينات للوفد التركي بعدم السماح لعناصر تنظيم (PYD) بالاقتراب من مدينة جرابلس التي تعدّ من أهم النقاط الاستراتيجية بالنسبة لتركيا، وذلك خلال الاجتماع الذي جرى مؤخراً بين الوفدين في العاصمة التركية أنقرة والذي استمر لمدّة يومين.

ترك برس