يواصل الجيش التركي إرسال تعزيزات عسكرية إلى ثكناته القريبة من الحدود السورية، تزامنا من التوترات الحرجة التي تشهدها مناطق الشمال السوري القريبة من الحدود التركية.

ونقلت وكالة الأناضول، وفقا لمراسلها، أن رتلاً عسكرياً وصل إلى ولاية كيلس التركية، قادما من ولاية غازي عنتاب (جنوب)، ضم عدداً كبيراً من الدبابات والمركبات المدرعة. يوم الثلاثاء.

وجاء الرتل من قيادة الفوج الخامس للمدرعات في ولاية غازي عنتاب، حيث تمّ نشر الدبابات والمدرعات في نقاط معينة، على الخط الحدودي في قضاء “إل بيلي”، بولاية كيلس جنوب البلاد.

وأضاف مراسل الأناضول، أن القوات الأمنية لا تسمح بإقتراب أحد من الخط الحدودي مع سوريا، وتطلب هويات الأشخاص الذين تشتبه بهم.

كما تقوم حفارات بحفر خندق على الحدود، قرب قرية “جيلدير أوبا”، التابعة لقضاء إل بيلي، وذلك لمنع عبور الأشخاص بطرق غير شرعية للحدود.

كما يقوم الجيش التركي بتسيير دوريات على الحدود، بواسطة مركبات مدرعة من طراز “كوبرا”، المزودة بكامبرات مراقبة على زاوية 360 درجة.

وفي السياق نفسه، زار قائد فوج الخامس المدرع، بولاية غازي عنتاب، الفريق “جمال الدين دوغان”، مركز “داغ” الحدودي في قضاء إل بيلي، وتفقد الدبابات، وأنظمة الدفاع الجوي، وبطاريات الصورايخ.

ورفعت تركيا من تدابيرها الأمنية في مناطقها الحدودية مع سوريا، جراء هجمات تنظيم “داعش” على مدينة أعزاز، التابعة لمحافظة حلب شمالي سوريا، واستمرار الاشتباكات في المناطق القريبة من حدودها.

ونشرت القوات المسلحة التركية، خلال الأيام الماضية، دبابات، وعربات قتالية مدرعة، وأنظمة دفاع جوي، إضافة إلى جنود، تم جلبهم من ولاية غازي عنتاب، في النقاط الحدودية بقضاء “إل بيلي” التابع لولاية كيلس.

ترك برس

Warning: A non-numeric value encountered in /home/arabturkey/public_html/wp-content/themes/Newspaper/includes/wp_booster/td_block.php on line 326