اختتمت في يوم  الجمعة 22 أيار/ مايو 2015 فعاليات النسخة السادسة من المسابقة الدولية باللغة العربية التي تقيمها “أكاديمية إسطنبول للأبحاث و العلوم اللغوية”  بالتعاون مع وزارة التربية قسم التعليم الديني.

واحتضنت مدينة قيصري وسط تركيا الفعاليات الختامية للمسابقة هذا العام، وانعقد الحفل الختام في صالة مؤتمراتها بحضور مدير التعليم الديني بوزارة التربية “نظيف يلماز” ونائب والي قيصري “مصطفى مصطلي”، إلى جانب عدد من الوفود العربية، والرعاة الإعلامين العرب وعدد من وسائل الإعلام التركية والعربية والعالمية.

وابتدأ الحفل بتلاوة للقرآن الكريم، والنشيد الوطني التركي، تلتهما كلمتان لمقدمي الحفل باللغتين العربية والتركية الأستاذ “نزار الحرباوي” والأستاذ “يوسف أوجلان”.

وتحدث مدير جامعة “أورتاكول” في مدينة ماردين جنوب تركيا، الأستاذ “أحمد أغر أقجة” في كلمة له عن أهمية اللغة العربية وضرورة تعلمها والاهتمام بها، لأنها لغة القرآن ولغة أمهات المسلمين، وهي تعين المسلم على فهم كتاب ربه وعقيدته من منابعها.

كما تحدث بعده مدير التعليم الديني في وزارة التربية نظيف يلماز ورئيس بلدية قيصري “مصطفى تشيلك”.

قام بعد ذلك المنشد الشاب “رامي محمد” بإنشاد الأغنية الرسمية للمسابقة بمشاركة طلاب من مدرسة “ديميرلي” الدولية، وهي من كلمات الشاعر “خالد الطبلاوي” وألحان المنشد “رامي محمد” وبعنوان “دعوة من حراء”.

وتم الإعلان عن نتائج مسابقة الشعر وتقديم الجوائز للفائزين وتكريمهم وأساتذتهم بدروع وشهادات بزراعة أشجار زيتون بأسمائهم في “غابة المسابقة التذكارية” في حرم جامعة “أورتاكول”. وحلت الأردن في المرتبة الأولى، وتركيا في المرتبة الثانية، وأوغندا في المرتبة الثالثة.

وقدم طلاب من مدرسة “كارتال” للأئمة والخطباء أغنية على نمط راب بعنوان “للعربية” لفرقة “عشاق العربية”.

وأعلنت أسماء الفائزين في التمثيل المسرحي. وحلت تركيا في المرتبة الأولى، واليمن في المرتبة الثانية، والباكستان في المرتبة الثالثة.

وقدمت في الحفل فقرات متنوعة من قبل الأطفال المشاركين. فقد قدم طلاب مدرسة “مصطفى ديميرلي” الدولية فقرات إنشادية، وقدمت الطالبة “شيماء أوراك” الفائزة الأولى في مسابقة الشعر للمرحلة المتوسطة قصيدة “فلسطيني”.

ثم أعلنت نتائج مسابقة المعلومات اللغوية، وتم تكريم مدينة “قونيا” التي فازت بالمرتبة الأولى. أما في مسابقة الخط العربي، حلت مدينة إسطنبول بالمرتبة الأولى، وأنقرة في المرتبة الثانية، و”باي بوت” في المرتبة الثالثة.

ترك برس