أعرب الاسباني بيب غوارديولا، المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ، عن أمله في أن يُقدم رفقة العملاق البافاري موسم مقبل أفضل من هذا الموسم، مؤكدًا في الوقت نفسه حزنه من الخروج على يد برشلونة بنصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان بايرن ميونيخ أُقصيّ للعام الثاني على التوالي من نصف النهائي من فريق إسباني، ولكن هذه المرة على يد برشلونة بمجموع المباراتين (5-3)، وخرج من نصف نهائي كأس ألمانيا على يد بروسيا دورتموند بركلات الترجيح واكتفى بتحقيق بطولة البوندسليغا فقط هذا الموسم.

غوارديولا بعد مباراة الإياب أمام البرسا والتي انتهت بفوز بايرن ميونيخ بثلاثة أهداف لهدفين، قال: “بالطبع نشعر بالحزن، كُنّا نوّد أن نذهب إلى برلين ولكن بعد مباراة الذهاب ومباراة الإياب لم نتمكن من تحقيق هذه الرغبة”.

وتابع صاحب الـ (44 عامًا): “على أي حال، أشكر لاعبي فريقي، أنا سعيد للغاية للطريقة التي تصرفنا بها في مواجهة هذا الكم الكبير من المشاكل وتمكنا من الفوز بلقب البوندسليغا في نهاية المطاف”.

وواصل المدرب الإسباني: “ما يراه النقاد عن ما أفعله ليس مهمًا بالنسبة لي، أنا لست في بايرن ميونيخ من أجل النقاد، أنا هنا للنادي والجمهور حتى يكونا فخورين بما نقدم، وأظن أنهما الآن فخوران بحقٍ”.

وأختتم: “أتمنى موسم مقبل أفضل للبايرن، سوف نفعل كل ما لدينا من جديد”.

كووورة