سلمت شركة النفط الفرنسية العملاقة “توتال (Total)” سلطات توزيع وإدارة محطات الوقود الخاصة بها في تركيا إلى شركة “سوسيته جنرال (Société Générale)”، وتبلغ حصة توتال 5 بالمئة من السوق التركي، وتأتي في المرتبة السادسة في قطاع توزيع الوقود في تركيا.

وتعمل توتال في تركيا منذ عام 1992، وتوظف حاليا 10 آلاف موظف في 440 محطة لتوزيع الوقود في أنحاء البلاد.

وذكرت وكالة رويترز أن وصول الضرائب إلى 60 بالمئة، إضافة إلى الإجراءات القاسية في قطاع توزيع الوقود ربما تسببت في خروج توتال من تركاي، على الرغم من امتناع مسؤولي توتال وسوسيته جنرال عن الإدلاء بأي تعليق.

وتعمل إدارة تنظيم سوق الوقود (EMRA) على إيجاد سقف للأسعار من وقت لآخر لحماية المستهلكين، مما يحد من مكاسب شركات الطاقة والتجار.

وأصبحت عقود التجار محدودة بخمس سنوات منذ عام 2010، مما يجبر شركات النفظ على الاحتفاظ بكميات كبيرة من الوقود للإبقاء على التجار الذين تتعامل معهم وكسب مزيد من التجار.

وذكر مصدر طلب عدم ذكر اسمه من قطاع البنوك التركي لوكالة رويترز أن لاعبين أجانب آخرين في هذا القطاع قد يتبعون توتال في حال نجاحها بإيجاد صفقة جيدة.

ووفقا لبيانات إدارة تنظيم سوق الوقود، فإن 70 شركة تعمل في قطاع توزيع الوقود في تركيا الذي تقدر قيمته بـ80 مليار دولار، ومع ذلك، فإن حصة الشركات العشرة الأولى تبلغ 80 بالمئة من السوق.

وتعد “بيترول أوفيسي (Petrol Ofisi)” التي تمت خصخصتها في عام 2000 والاستحواذ عليها من قبل “أو أم في (OMV)” النمساوية على مرحلتين في عامي 2006 و2010، رائدة هذا السوق بحصة تبلغ نسبتها 25 بالمئة.

في حين تعد شركة “أوبيت (OPET)” الشركة الأكبر في هذا القطاع، وتأتي في المرتبة الثانية بحصة تبلغ نسبتها 17 في المئة، تليها “شيل توركاس (Shell-Turcas)” و”بريتيش بيتروليوم (BP)”.

ترك برس

Warning: A non-numeric value encountered in /home/arabturkey/public_html/wp-content/themes/Newspaper/includes/wp_booster/td_block.php on line 326