أعلن قائم مقام بلدة سوروج في ولاية أورفا الحدودية جنوب تركيا “عبدالله تشيفتشي”، أن المخيم الجديد المخصص للأكراد السوريين والذي سيكون أكبر مخيم للاجئين في تركيا، أشرف على الانتهاء وأنه سيبدأ باستقبال اللاجئين يوم الاحد القادم الموافق لـ 25 كانون الثاني/ يناير. وذلك في تصريحات أدلى بها مؤخراً لوكالة الأناضول التركية.

وقال تشيفتشي إن المخيم مخصص لـ 7 آلاف عائلة، وتتّسع الخيمة الواحدة بداخلها 5 أشخاص. وإنه نظراً لهذا فإنه سيقيم فيه ما يقارب الـ 35 ألف شخص.

وأفاد بأن المخيم يحوي 15 حي، ومجهّز بمحلات تسوق وملاهي للأطفال وعدة مساجد وغرف خاصة لمشاهدة التلفاز، مشيراً إلى أنّه مصمّم وفق أعلى مقاييس.

وأشار قائم مقام بلدة سوروج إلى أنّه ستكون في المخيم 4 مدارس فيها 24 قاعة. وستستقبل 13 ألف شخص تقريبا.

وسيتم منح اللاجئين بطاقات خاصة للتعريف بأنفسهم وبطاقات إدارة الطوارئ والكوارث (آفاد) مشحونة بـ 85 ليرة تركية لقضاء احتياجاتهم شهرياً.

وسيتمكن اللاجؤون من الدخول والخروج إلى المخيم بحريّة وبشكل سهل جداً. وسيتم منحهم إمكانيات العمل خارج المخيم.

ترك برس